8/9/1933 وفاة مؤسس الدولة العراقية الحديثة الملك فيصل الاول





تاريخ النشر: 2017-09-09 04:46:38


ولد في 20 مايو 1883 و هو ثالث أبناء شريف مكة حسين بن علي الهاشمي و أول ملوك المملكة العراقية ( 1921-1933 ) و ملك سورية ( مارس 1920- يوليو 1920 )
نصب ملكا على العراق إثر ثورة العشرين ضد الاحتلال البريطاني حيث عقد مؤتمر القاهرة عام 1920 بحضور ونستون تشرشل وزير المستعمرات البريطاني آنذاك للنظر في الوضع في العراق و من ثم أعلنت بريطانيا عن رغبتها في إقامة ملكية عراقية ، و رشح في هذا المؤتمر فيصل بن حسين بن علي ليكون ملكا للعراق ، و في 12 يونيو 1921 غادر فيصل ميناء جدة إلى العراق على متن الباخرة الحربية البريطانية نورث بروك ، و وصل بغداد في 29 يونيو 1921 و استقبل استقبالا حافلا ، و بعد مبايعته ملكا على العراق و في عام 1930 عقد معاهدة مع بريطانيا ، سميت بمعاهدة 1930 أقرت بموجبها بريطانيا استقلال العراق عن التاج البريطاني و إنهاء حالة الانتداب ..
سافر الملك فيصل الأول إلى بيرن في سويسرا في 1 سبتمبر 1933، لرحلة علاج و إجراء فحوص دورية و لكن بعد سبعه أيام أُعلن عن وفاته في 8 سبتمبر 1933، أثر أزمة قلبية ألمت به .

 و قد نشرت صحف المعارضة العراقية أن الوفاة لم تكن طبيعية ، و شككت في دور بريطانيا في القضاء عليه ..
و كانت آخر اقواله :
« لقد قمت بواجبي ، فلتعش الامة من بعدي بسعادة و قوة و اتحاد »
وصل جثمانه بغداد في 15 سبتمبر 1933 و دُفن في المقبرة الملكية في منطقة الأعظمية ..
تولي أبنه الأكبر غازي الأول عرش العراق في سبتمبر 1933..
 * يعتبر الملك فيصل اول من ارتدى الزي العصري السدارة  الذي اقترن باسمه " الفيصلية" وأصبح زي لطبقة التكنوقراط في العراق ويسمون الأفندية

منقول







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق