صحيفة "وول ستريت جورنال: المناطق العراقية المحررة تواجه خطر عودة داعش !





تاريخ النشر: 2017-12-15 10:07:38


ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية، ان المسؤولين الأميركيين والعراقيين يواجهون اعترافا بأن هناك حاجة إلى المزيد لإرساء الاستقرار في المناطق التي تم استعادتها ومنع مسلحي داعش من العودة إليها، وذلك في أعقاب "النصر النهائي" الذي أعلنه رئيس الوزراء، حيدر العبادي.

وقالت الصحيفة في تقرير لها، انه "في الوقت الذي يحتفل فيه العبادي، بانهيار داعش، فإن المسؤولين الأميركيين والعراقيين يواجهون اعترافا بأن هناك حاجة إلى المزيد لإرساء الاستقرار في المناطق التي تم استعادتها".
ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أميركيين قولهم، إنهم يتفقون مع التقييم الأساسي للأمم المتحدة الذي تم تقديمه في اجتماع مغلق للتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الشهر الماضي، في العاصمة الأردنية عمان، فيما أوضح مسؤول أميركي رفيع المستوى ان "الأمور يمكن أن تتداعى وهناك متطلبات واحتياجات ويجب أن يتم الوفاء بها"، مبينا انها "مسؤولية يتشاركها الجميع".


وأضافت الصحيفة أن "المساعدة المطلوبة بشدة هي مجرد دفعة أولى لعشرات المليارات التي يقول مسؤولون عراقيون إنها مطلوبة خلال السنوات العشر المقبلة لاستعادة البنية التحتية للعراق، بما في ذلك قطاع النفط".
وكانت الأمم المتحدة حددت في وقت سابق، خمس مناطق للمكون السني في العراق، تحتاج لـ 300 مليون دولار مساعدات جديدة على مدار العام المقبل لإعادة النازحين إليها وإعادة خلق بعض مظاهر الحياة الطبيعية، ومن بين هذه المناطق على  نحو خاص غرب الموصل، التي شهدت "الانتصار الأصعب" للقوات العراقية على  تنظيم داعش، حيث لم يعد إليها أغلب سكانها.


 يذكر أن الأمم المتحدة أعلنت يوم الاثنين الماضي، عن أهم الأولويات المطلوبة من العراق بعد إعلانه النصر على داعش، داعية إلى إجراء الانتخابات العامة في موعدها والإسراع بإعادة النازحين.
 







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق