موسكو تتهم واشنطن بتجنيد بقايا 'الإرهابيين' بسوريا





تاريخ النشر: 2017-12-16 13:26:00


 أعلن المركز الروسي للمصالحة في سوريا أن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة لا يزال يواصل تعاونه مع من وصفهم بأنهم "بقايا الإرهابيين" في سوريا.

وذكرت تقارير روسية نقلا عن المركز السبت، أن المدربين العسكريين الأميركيين يقومون بإنشاء وحدات عسكرية جديدة بعنوان "الجيش السوري الجديد" بالقرب من مخيم للاجئين في مدينة الحسكة.

وقالت "بقيادة المدربين الأميركيين من قوات العمليات الخاصة يتم في مركز التدريب بالقرب من مخيم للاجئين إنشاء وحدات عسكرية جديدة بعنوان "الجيش السوري الجديد" متكونة من مجموعات منشقة عن المسلحين".

ونقل المركز عن النازحين السوريين العائدين إلى منازلهم بالمناطق المحررة من أيدي تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي، قولهم "إن العسكريين الأميركيين استخدموا لأكثر من ستة أشهر مخيم اللاجئين في محافظة الحسكة كقاعدة تدريب للمسلحين سينقلون بعد انتهاء فترة تدريبهم إلى جنوب سوريا لمحاربة القوات الحكومية".

وأضافت ذات التقارير أنه يوجد هناك حاليا نحو 750 مسلحا وبينهم 400 مسلحا من تنظيم الدولة الإسلامية تم إخراجهم من الرقة في أكتوبر/تشرين الأول بدعم من الولايات المتحدة.

ويأتي هذا الإعلان الروسي بعد توجيه موسكو قبل أسبوع اتهامات للتحالف الدولي بمحاولات إعاقة استهداف الطائرات الروسية لمواقع تنظيم الدولة الإسلامية في شرق سوريا.

كما اتهمت وزارة الدفاع الروسية أكثر من مرة الاستخبارات الأميركية بتشجيع جبهة فتح الشام (النصرة سابقا) على شن هجوم على الشرطة العسكرية الروسية شمال حماة لتخفيف الضغط على تنظيم الدولة في دير الزور.

كما تشكو موسكو مما تشتبه في أنها روابط ودية بين فصائل مسلحة تدعمها الولايات المتحدة وقوات خاصة أميركية من ناحية، وتنظيم الدولة في المنطقة من ناحية أخرى.

وصعدت موسكو في الفترة الأخيرة من انتقاداتها للولايات المتحدة خاصة بعد أن شككت الأخيرة في الإعلان الروسي ببدء سحب القوات الروسية الرئيسية من سوريا مع إعلان موسكو هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية وانحسار نفوذه في الأراضي السورية.

واتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس الولايات المتحدة بتجاهل معلومات قدمتها روسيا بشأن مقاتلين سوريين يسافرون إلى العراق.

وحذر من خطورة استخدام تنظيمات إرهابية في سوريا لتحقيق أهداف سياسية، مؤكدا أن واشنطن لا تلاحق مسلحي الدولة الإسلامية لاستخدامهم في محاربة الرئيس بشار الأسد.
 
دمشق -وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق