دعايات انتخابية رخيصة ..الكشف عن هوية الشخص الذي حاول الاعتداء على ممثل السيستاني





تاريخ النشر: 2018-01-28 10:57:46


تحاول المرجعية الدينية في النجف وعلى رأسها السيستاني  امتصاص نقمة الناس بسبب دعم المرجعية للفاسدين والسراق في الانتخابات السابقة والقادمة ... لذى تحاول المرجعية التلاعب على الوتر الطائفي على انها مستهدفة وان المذهب مستهدف من الأعداء ... فعلا دعايه انتخابية رخيصة جدا  

كشف مدير اعلام العتبة الحسينية، جمال الشهرستاني، عن الشخص الذي حاول الاعتداء على الشيخ عبد المهدي الكربلائي بالصحن الحسيني، في خطبة الجمعة.
وقال الشهرستاني، ان "احد الأشخاص، اقدم يوم امس الجمعة، وبعد انتهاء الخطبة الاولى في الصلاة على محاولة الاعتداء على الشيخ عبد المهدي الكربلائي ممثل المرجعية الدينية العليا قبل ان يتمكن المصلون وافراد الحماية من الامساك به".
واكد الشهرستاني، انه "لم يلحظ وجود اي سلاح او اي شي يحملها المعتدي، اثناء محاولة الاعتداء، لكنه كان يهم بالوصل للشيخ مسرعا"، مشيرا الى ان "الشخص وحسب توجيه الشيخ الكربلائي سلم للجهات الامنية المختصة والتي تجري التحقيق معه منذ امس وتبين انه من سكنة محافظة بابل".
وتابع "لانملك معلومات كافية عن سريان التحقيق واين وصل ولاحتى الجهة التي ينتمي لها المعتدي ولا اسباب القيام بهذا الفعل". 

النجف / وكالات  

 


 







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق