الضابط الذي اعتقل نجل محافظ النجف يستنجد لحمايته





تاريخ النشر: 2018-01-28 11:27:08


 أفادت مصادر مطلعة بأن  الضابط الذي القى القبض على نجل محافظ النجف وبحوزته كميات كبيرة من المخدرات يستنجد بوسائل الاعلام وحقوق الانسان لحمايته من الضغوطات التي يتعرض لها.

ونقلت مصدر عن الضابط وهو برتبة مقدم، إلا أنه فضل عدم كشف اسمه، القول إنه في الساعة 18:00 وردت معلومات تفيد بوجود مواد ممنوعة داخل سيارة تم على اثرها نصب سيطرة مفاجئة ضمن قاطع السيدية مقابل جامع الامام علي ع وتم القاء القبض على سيارة جارجر33932 زرقاء / بغداد ـ خ. أتضح بعد الفحص ان صاحب السيارة هو ضابط مخابرات الملازم جواد لؤي جواد الياسري وبحوزته 12 كيلو حشيشة ونصف كيلو مواد مخدرة و 7000 حبة نوع اصفر و88 باكيت مواد مخدرة اخرى بالاضافة إلى مسدس كروكر تابع للمخابرات العامة وباجات متنوعة وكتب تسهيل مهمة.

واضاف المقدم انه تعرض للكثير من الضغوط من قبل المسؤولين والساسة كما عرض عليه مبلغ 30 شدة “تساوي 300 الف دولار امريكي” وهي قيمة المخدرات، مقابل تغيير افادته.

وفي اول تعليق له بعد اعتقال ابنه بتهمة حيازة المخدرات، اكد محافظ النجف لؤي الياسري ان ذلك يعد استهدافا سياسيا مع قرب موعد الانتخابات.

وقال الياسري في "انني حرصت منذ تسنمي منصب محافظة النجف الاشرف على تحقيق سيادة القانون على الجميع بغض النظر عن مكانتهم ومسمياتهم بمافيهم عائلتي التي تنحدر من أسرة محترمة وعريقة تحمل تأريخاً مهيباً ومشرفاً, لكن ذلك لا يمنع إننا جميعاً مواطنون نخضع لسيادة القانون وبالنتيجة الجميع مواطنون قد يخطئُ أحدهم أو يسيئ إن ثبّت القضاء ذلك"، مبينا ان "الكثير من أبناء الأِنبياء والائمة الاطهار عليه السلام والاولياء والصالحين سبقونا الى ذلك".

واكد الياسري حرصه "على سيادة القانون ومحاربة الجريمة بكل اشكالها ومضامينها وأنّ سيادة العدل والقصاص يجب أن تطال الجميع بدون إستثناء"، مستغربا من "التضخيم الاعلامي الكبير والممنهج ومن توقيتات النشر التي تزامنت مع إجراءات القضية منذ بداياتها, وهذا يدل وجود إستهدافاً سياسياً كوني محافظاً لمدينة النجف الأشرف وكذلك لقرب موعد الأنتخابات".

وطالب الياسري القضاء العادل بـ"الفصل بهذه القضية بكل حيادية بغض النظر عن هوية المتهم وانتمائه فهو لم يكن الا مواطناً عراقياً متهماً في ظل دولة القانون والمؤسسات"، مشيرا الى ان "هذا يزيدني عزماً وإصراراً لملاحقة ومحاربة كل من يتداول أو يتعاطى بهذا النوع من الجرائم أضافة الى واجباتي في أستتباب الأمن في عموم المحافظة".

واعتقلت قوات الشرطة اليوم عصابة تتاجر بالمخدرات في منطقة البياع جنوبي بغداد، وضبطت بحوزتهم كميات كبيرة من المواد المخدرة، فيما اكد مصدر موثوق ان احد افراد هذه العصابة هو ابن محافظ النجف لؤي الياسري الذي يملك اكثر من هوية رسمية ويحمل عدة صفات مهمة بالدولة.

 

العراق م وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق