ايران تحرك بعض عشائر البصرة ضد القنصلية السعودية





تاريخ النشر: 2018-02-14 23:05:13


 أفاد مصدر مطلع في محافظة البصرة  بأن موظفين ينتسبون للقنصلية الايرانية في محافظة البصرة تحركوا نحو بعض العشائر المرتبطين معهم بعلاقات وثيقة من اجل الوقوف بوجه اي خطوة من شأنها تقوية العلاقات العراقية – السعودية سيما افتتاح قنصلية الاخيرة بالمحافظة.

ويقول المصدر عن هؤلاء الموظفين تحركوا على هذه العشائر من اجل طبع بوسترات ضد افتتاح القنصلية السعودية في المحافظة، محذرا من أن هذا الفعل سيضر باقتصاد البلد ويؤثر على العلاقات بين البلدين.

وقال السفير السعودي لدى العراق عبد العزيز الشمري، في تصريحات له في وقت سابق، إن الحكومة العراقية وافقت على افتتاح قنصلية لبلاده في محافظة البصرة لتكون القنصلية العامة الثانية بعد القنصلية السعودية في أربيل.

ونقلت صحيفة الرياض السعودية عن الشمري قوله في(10 كانون الثاني 2018)، ان "الموافقة وصلت من الحكومة العراقية وسيتم تفعليها خلال فترة قريبة جداً وان مايهم السعودية هو تطوير العلاقات بين البلدين في كافة المجالات التي تخدم تطلعات البلدين".

وكان سفير العراق لدى السعودية رشدي العاني قد اكد في تصريحات سابقة انه تسلم طلباً رسمياً سعودياً لفتح قنصلية عامة في النجف بعد البصرة.

جدير بالذكر ان العلاقات السعودية العراقية شهدت تقدما واضحا خلال الشهور الماضية وخاصا بعد زيارة رئيس الوزراء حيدر العبادي الى الرياض واجتماعه بالملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد محمد بن سلمان ومسؤولين اخرين كبار في المملكة.
العراق / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق