تحالف النجيفي يدعو العبادي لإجراء تحقيق فوري في حادثة النائب كامل الغريري





تاريخ النشر: 2018-03-10 11:11:43


دعا تحالف "القرار" الذي يتزعمه نائب رئيس الجمهورية اسامة النجيفي، الجمعة، رئيس الوزراء حيدر العبادي الى اجراء تحقيق فوري في ما سماها بـ"محاولة إغتيال النائب كامل الغريري"، محذرا من وجود "تواطئ او تهاون" داخل الجهاز الامني.
وقال التحالف في بيان ، "ماتزال عصابات الجريمة المنظمة تمثل تهديدا للأمن وإخلالا بالسلم المجتمعي"، محذرا ان "خطرها يتعاظم حينما يكون هناك من يتواطأ معها او يتهاون من داخل الجهاز الامني نفسه والذي يفترض به ان يكون مسؤولا عن حماية المواطنين والسهر على أمنهم".
واشار التحالف الى أن "هذا التوصيف يتطابق مع ماحدث من محاولة اغتيال للنائب كامل الغريري ومرافقيه في بغداد بالامس اثناء جولة تفقدية عادية" .
وتابع ان "تحالف القرار يدين هذا العمل الغادر والجبان"، داعيا، القائد العام للقوات المسلحة الى "فتح تحقيق فوري بالموضوع لكشف الجناة والضرب على ايديهم بقوة ومحاسبة القيادات التي تلكأت في تقديم استجابة عاجلة لنداء الإستغاثة".
واشار الى أن "أي تكاسل في المحاسبة سيجعل هذه العصابات تتمادى في اجرامها مستغلة الاجواء الانتخابية للتأثير على المواطنين وتعكير السلم الأهلي وافشال أي جهد خير للنهوض بواقع شعبنا" .
وكان النائب كامل الغريري قد اتهم، امس الخميس، افراد شرطة في سيطرة بمنطقة السيدية جنوبي بغداد، بالتعاون مع "عصابة حاولت اختطافه"، واشار الى أن هؤلاء الافراد بقلع عين ابن اخيه ومحاولة اغتياله.

واعلن المكتب الاعلامي للنائب كامل الغريري، يوم امس الخميس، عن احباط محاولة لاغتيال النائب في منطقة السيدية ببغداد، فيما اشار الى انه تم اختطاف اثنين من افراد حمايته.
فيما نفت قيادة عمليات بغداد، عملية اغتيال الغريري بالسيدية، مؤكدة ان ما حصل هو قيام احد افراد حماية النائب بالاعتداء على سيطرة في المنطقة، الا ان قوة امنية اعتقلت المعتدي وتم نقله الى مركز امني لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقه.
 
بغداد / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق