موجات نزوح جديدة بسبب ديون الكهرباء في ديالى





تاريخ النشر: 2018-04-03 20:50:02


 بدلا من أن تقدم الحكومة تسهيلات للفلاحين ، تقوم بإثقال كاهلهم بالديون ، الأمر الذي يدفع الكثير منهم للنزوح ، ما يؤثر بشكل سلبي على القطاع الزراعي في البلاد ، حيث كشف مجلس ناحية العظيم في محافظة ديالى عن مطالبة دائرة الكهرباء مزارعي الناحية بديون مالية كبيرة ، فيما أشار إلى أن الديون تهدد بنزوح جديد. 

وقال رئيس مجلس ناحية العظيم “محمد ضيفان العبيدي” في تصريح صحفي إن “مزارعي ناحية العظيم تفاجئوا بقوائم ديون للكهرباء تبلغ ملايين الدنانير نتيجة استخدام المضخات الزراعية في سقي الاراضي ، لافتا الى ان القوائم بلغت من 6 الى 19 مليون دينار”. 

وأضاف العبيدي أن “مزارعي العظيم نازحين وعادوا قبل اشهر الى منازلهم ، متسائلا كيف تم احتساب كلفة الطاقة الكهربائية والتي هي بالاساس شبه مقطوعة”. 

وأشار العبيدي إلى أن “الديون تم وضعها وفق اطار تخميني وليس وفق الاستهلاك الصحيح مؤكدا بان هذه الديون تزيد من يأس المزارعين وتدفعهم الى النزوح مرة أخرى”.

ودعا العبيدي إلى “ضرورة تدخل وزارة الكهرباء لبيان كيفية احتساب كلف استهلاك الطاقة في المناطق المحررة ، لافتا الى ان القوائم التي وصلت اثارت قلق الرأي العام مبينا ضرورة فتح تحقيق موسع بالامر”.

ديالى / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق