بعد يوم من عثوره على "ثور مجنح".. توقيف مدير مركز كلكامش في الموصل





تاريخ النشر: 2018-04-05 10:46:03



اصدر القضاء العراقي مذكرة توقيف بحق مدير مركز كلكامش في مدينة الموصل، بسبب دعوى رفعها مدير اثار وتراث نينوى.
واعلن امس مدير مركز كلكامش-غير حكومي- فيصل جبر، العثور رفقة زميلة له على ثور مجنح يعود تاريخه لأكثر من ثلاثة آلاف عام، داخل موقع أثري في تل التوبة قرب جامع النبي يونس شرقي مدينة الموصل.
وأوضح جبر أن الموقع كان يستخدمه تنظيم داعش كأنفاق خلال معركته (مع القوات الحكومية)، "وكنا ننقب ونبحث عن هذه الآثار منذ تحرير مدينة الموصل، حتى تمكنا من العثور على الثور المجنح”.
إلا ان مصدرا مطلعا ابلغ  ان خلافا حصل بين جبر، ومدير آثار وتراث نينوى، مما اضطر الاخير إلى رفع دعوى قضائية بسبب "هجوم لفظي" تعرض له من قبل مدير مركز كلكامش.
واضاف ان اساس الخلاف، كون مركز كلكامش يتبع منظمات مجتمع مدني، واقدم على عملية تنقيب الثور المجنح من "دون موافقات رسمية" من مديرية الاثار، التي عدته تجاوزا.
وخلال فترة سيطرة داعش على الموصل منذ يونيو/حزيران 2014، قام بنسف وتفجير وهدم العديد من المواقع والتماثيل الأثرية.
واشتهرت الحضارة الآشورية بالثيران المجنحة (وهي عبارة عن رأس إنسان على جسم ثور بجناحين) ولاسيما مملكة آشور وقصور ملوكها في مدينة نينوى وآشور في شمال بلاد ما بين النهرين، والذي غدا رمزًا من رموز هذه الحضارة التي كانت تعتمد القوة كمبدأ في سياستها وانتشارها.

الموصل / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق