الحسني يكشف كواليس لقاء مقتدى الصدر بالجنرال سليماني





تاريخ النشر: 2018-05-23 09:58:38



 كشف الناشط الاجتماعي سليم الحسني، اليوم الثلاثاء، كواليس لقاء زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر بالجنرال الايراني قاسم سليماني في بغداد.  

ويقول الحسني إنه في يوم الأحد الموافق ٢٠ أيار، اجتمع  السيد مقتدى الصدر في مقر إقامته ببغداد، مع الجنرال قاسم سليماني، وقد تمت مناقشة أجواء ما بعد الانتخابات وتشكيل الحكومة وما يتصل بهذه المواضيع المهمة. 

وكشف أن من حضر اللقاء في البداية هو السيد أحمد الصدر، ثم أكمل السيد مقتدى الصدر الاجتماع منفرداً مع سليماني، لافتا الى أن من يعرف أجواء اللقاء هم السيد مصطفى اليعقوبي ووليد الكريماوي. 

وبحسب الحسني، فأنه لمن لا يريد تصديق الخبر، عليه بمراجعة مكتب السيد الصدر والاستفسار للتأكد من ذلك، او الحصول على نفي رسمي في حال عدم حصول اللقاء. 

وتابع الحسني بالقول،  لا أفهم لماذا يستغرب المتشنجون هذا اللقاء، فالسيد مقتدى الصدر زعيم سياسي، وهو الفائز الأول بالانتخابات البرلمانية بحكم عدد المقاعد التي حصلت عليها كتلته، ومن حقه أن يعقد الاجتماعات واللقاءات من أجل المساهمة في تشكيل الحكومة. 

ويقول الحسني إن المتشنجين لا يرغبون إلا بأن تكون العلاقة مع السعودية، ولذلك أظهروا امتعاضهم الخارج عن المعقول والأصول، وهذا مؤشر مهم على أن الكثير من أبناء البعث وورثة التربية الصدامية، قد اندسوا في التيار الصدري، فيريدون إحياء العداء مع إيران، في مقابل ركضهم وراء دولة الإرهاب في السعودية

العراق / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق