الطاقة النيابية تفجر مفاجأة بشأن الحسابات الختامية للكهرباء





تاريخ النشر: 2018-06-11 09:58:14


 كشف عضو لجنة الطاقة النيابية عواد العوادي، الأحد، عن افتقاد وزارة الكهرباء لحسابات ختامية لبيان حجم امبالغ التي صرفتها سنويا، وفيما اشار إلى أن الموازنات التي رصدت للوزارة لا توجد لها مخرجات على أرض الواقع، أكد أن المبالغ التي رصدت لانتاج الطاقة كفيلة بجعل العراق بلدا مصدرا للكهرباء. 

وقال العوادي في تصريح صحافي إن “الاموال التي رصدت لوزارة الكهرباء بهدف الانفاق على الانتاج فقط تقدر بأكثر من سبعة مليارات دولار”، مؤكدا أن “تلك الأموال يمكن لها توفير ٢٤ الف ميغاواط وان يكون العراق بلدا مصدرا للكهرباء”. 

وأضاف، أن “السلطتين التشريعية والتنفيذية لا تعلم اين صرفت تلك الأموال لعدم وجود حسابات ختامية للوزارة”، مبينا أن “الحكومة هي المعنية بتقديم الحسابات الختامية لوزارة الكهرباء لمعرفة اين ذهبت الاموال الطائلة التي رصدت للوزارة”. 

واوضح العوادي، أن “الوقوف على الأرقام والبيانات التي تصدر من الوزارة بين الحين والآخر بحاجة إلى لجان تأخذ على عاتقها تدقيق جميع البيانات الخاصة بانتاج الطاقة الكهربائية”، لافتا إلى أن “الموازنات التي رصدت لوزارة الكهرباء خلال السنوات السابقة لا توجد لها مخرجات على أرض الواقع”. 

واصدرت وزارة الكهرباء، مؤخرا، توجيهاً الى المواطنين بعدم الاسراف باستخدام الطاقة الكهربائية، لتلافي الازمة الحالية. 

وقالت الوزارة في بيان، ان "مشروع الشراكة مع القطاع الخاص (عقود الخدمة والجباية) الهدف منها هو إنهاء الضائعات وترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية ومن ثم الجباية، وان تجهيز  وزارة الكهرباء لهذه المناطق حسب المتفق عليه مع الشركات هو (٨٠٪) من الحاجة القصوى للمواطنين في هذه المناطق". 

واضافت ان "الذي حدث ان هناك زيادة ملحوظة على طلب الطاقة الكهربائية في هذه المناطق من قبل المواطنين، مما حدد التجهيز فيها الى (٢٠) ساعة يومياً، فضلا على ان من ضمن فقرات العقد مع المستثمرين تنص (في حال انخفاض ساعات التجهيز بسبب اعمال الصيانة والأعطال الطارئة يعتبر خارج إرادة الوزارة)". 

ودعت الوزارة "المواطنين الساكنين في مناطق تنفيذ المشروع وفي المناطق الاخرى بعدم الاسراف باستهلاك الطاقة وترشيدها قدر المستطاع، وعدم التجاوز على شبكات التوزيع وتسديد اجور الاستهلاك بالتعرفة المخفضة والمدعومة من قبل الحكومة"، مؤكدة ان "هناك طاقات توليدية جديدة ستدخل منظومة الكهرباء الوطنية خلال الاسبوعين المقبلين ستسهم بزيادة ساعات التجهيز في بغداد والمحافظات".

العراق / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق