برنامج مقتدى الاصلاحي وانفجار مدينة الصدر ( لو العب لو اخرب الملعب ) .. بقلم : د. موسى الحسيني





تاريخ النشر: 2018-06-11 10:19:35


 

بمناسبة الانفجار الذي وقع في مدينة الثورة او الصدر، في مخزن للاسلحة المكدسة في احد الجوامع التابعة لعصابات مقتدى  ،  الذي حصل قبل يومين ، قتل العشرات من الابرياء والسكان المحيطين بمكان الانفجار كما هدم عشرات البيوت اعيد نشر مقال كنت قد كتبته على الفيس بوك ووزعته يوم 28 /5 /2018

منذ حوالي اكثر من شهر كنت اتابع واراجع حوالي 15 مقطع فيديو لمقتدى الصدر ، كانت غايتي فهم هذه الشخصية الغريبة .ثم تحولت هذه الرغبة الى الاستئناس بحثا عن الضحك لسذاجة ما يطرحه بنفس الطريقة التي ابحث فيها عن افلام اسماعيل  ياسين .

سواء اكان فوز جماعته بهذه النسبة العالية من مقاعد البرلمان ، تم نتيجة انتخابات نزيهة او مزورة بشكل او اخر . ما يرجح الاحتمال الاخير هو ما أُعلن عن زيارة السفير الاميركي لمركز فرز النتائج . التي لاشك انها ليست زيارة عفوية ، او بلغة مقتدى ( ابوية ) .

متابعة ردات فعل مقتدى للنتائج تكشف عن وجه اخر من وجوه هذه الشخصية الهستيرية ، غير المتوازنة ، الجاهلة بالف باء السياسة . بدأ يُكثر من طلاته التلفزيونية يبشر بحكومة ابوية .

توقفت كثيرا لاستوعب هذه الحكومة  الابوية ( التي يبدو انها لاتتقبل اي  سمة اخرى لااخوية ولا امومية ، ابوية فقط ) .حتى اني رحت ابحث في قواميس السياسة عن الابوية هذه@

رابط المقال :

http://www.iraq-orl.com/read/13167/







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق