بعد بيان السيستاني والصدر تحالف النصر برئاسة العبادي: اجمعنا على ترشيح حيدر العبادي لولاية ثانية





تاريخ النشر: 2018-08-08 11:23:01


 

في ضوء تصاعد المظاهرات المطلبية وخطبتي اية الله علي السيستاني في كربلاء وبيان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر حول مواصفات رئيس الحكومة السادسة بعد2003، جدد ائتلاف النصر الذي يرأسه رئيس حكومة تصريف الاعمال حيدر العبادي، يوم الاثنين6 آب2018، تمسكه بحيدر العبادي، كمرشح لرئاسة الحكومة السادسة بعد2003.
وقال المكتب الإعلامي للائتلاف، في بيان، إنه “الائتلاف عقد اجتماعه الدوري السادس برئاسة رئيس الائتلاف حيدر العبادي”، مبينا انه “جرى خلال الاجتماع مناقشة سير مباحثات الكتل السياسية وتطوراتها، والسير قدما بمشروع ائتلاف النصر السياسي اضافة الى الاوضاع العامة في البلد ومطالب المواطنين واستجابة الحكومة لها”.
وأضاف البيان، ان “اعضاء الكتلة اجمعوا على تمسكهم بائتلاف النصر ومشروعه الوطني للسير بالبلد نحو الطريق الصحيح في مشروع الاصلاح لاكمال الانجازات التي تحققت، اضافة الى اهمية الاسراع بتشكيل الحكومة وتحقيق مصلحة المواطنين ومحاربة الفساد بكل اشكاله”، لافتا الى انه “تم التاكيد على ان النصر ائتلاف عابر للطائفية، وينظر في مباحثاته المصلحة للعراق وكل مكوناته”.
وأكد ائتلاف النصر، بحسب البيان، “تمسكه بمرشحه حيدر العبادي لرئاسة الحكومة المقبلة”.
يذكر ان الحكومة العراقية الخامسة بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 التي يرأسها رئيس المكتب السياسي لحزب الدعوة الاسلامية حيدر العبادي تسعى الى احتواء انتفاضة الجنوب العراقي 2018 والمظاهرات الشعبية المطالبة بتوفير الماء الصالح للاستهلاك البشري والطاقة الكهرباء والخدمات في العراق الذي يصدر يوميا 5 مليون برميل نفط والمستمرة منذ الـ8 تموز/يوليو2018 في مدن الجنوب والفرات الاوسط ذات الاغلبية الشيعية، وذلك على وقع ارتفاع عدد القتلى في صفوف المتظاهرين الى 15 متظاهر، واكثر 400 مصاب.

العراق / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق