واشنطن متمسكة بالعبادي ولن تستجيب للمرجعية والاخيرة عازمة على التصدي لماكغورك





تاريخ النشر: 2018-09-14 08:14:22


مصادر سياسية رفيعة المستوى بأن واشنطن متمسكة برئيس مجلس الوزراء، حيدر العبادي، ولن تستجيب للمرجعية، لافتة الى ان المرجعية عازمة على التصدي لبمعوث ترامب بريت ماكغورك.

وقالت المصادر إن "امريكا لن تستجيب لما طرحته المرجعية الدينية في النجف الاشرف لان مبعوث الرئيس الاميركي للشرق الأوسط لشؤون الحرب على الإرهاب بريت ماكغورك، يعمل على خطة للحفاظ على رئيس مجلس الوزراء المنتهية لايته، حيدر العبادي، في حكومة طوارئ".ولفت الى ان "المرجعية عازمة على التصّدي للتوّسع والضغوط الامريكية في العراق ورفضها التدّخل الخارجي لمنع إفتعال حرب شيعية ـ شيعية".وأشار الى ان "خطبة ممثل المرجعية الأخيرة وبيانها وضعا النقاط على الحروف في تشكيل الحكومة العراقية الجديدة بعيدا عن تدّخل الاجانب".وكان مصدر مطلع أفاد في وقت سابق من اليوم الأربعاء، بأن زعيمي تحالف سائرون والفتح مقتدى الصدر وهادي العامري، أكدا على ضرورة الالتزام بالتوقيتات الدستورية وتوصيات المرجعية بشأن رئيس الوزراء المقبل.وكانت المرجعية الدينية العليا في العراق أكدت، الاثنين الماضي، أنها لا تؤيد من كان بالسلطة في السنوات السابقة لتولي منصبا حكوميا.

العراق / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق