الأردن لن يتنازل إطلاقا عن ثوابت القضية الفلسطينية





تاريخ النشر: 2018-09-22 09:19:27


 قال رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز الجمعة إن قرار واشنطن وقف تمويل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) هو "محاولة لتصفية القضية الفلسطينية وحق اللاجئين في العودة".

وأكد الرزاز خلال حوار ضمن برنامج "ستون دقيقة" الذي بثه التلفزيون الأردني أن "موضوع الأونروا ليس محاولة لتصفية الأونروا بل تصفية القضية الفلسطينية وحق اللاجئين في العودة"، مضيفا أن "الأردن لن يتنازل عن هذا الموضوع إطلاقا".

وردا على سؤال هل يتعرض الأردن إلى ضغوطات سياسية خارجية بسبب مواقف الأردن الثابتة من صفقة القرن والقدس، قال الرزاز "سياسة الدول هي سياسة مصالح وكل الدول لها مصالحها بحسب حجمها وتأثيرها تمارس هذه المصالح وتمارس ضغوطا على بعضها البعض وكل الدول تنظر أين الهامش المتاح لتناور فيه وتفاوض فيه وتتحرك فيه وتساوم فيه، لكن الثوابت خارج هذا الهامش".

وتابع "ثوابتنا في المملكة الأردنية الهاشمية واضحة جدا وخصوصا في ما يتعلق بالقضية الفلسطينية. نحن مع حل الدولتين وإقامة الدولة الفلسطينية على حدود أراضي الرابع من حزيران1967 وتكون القدس عاصمة لها وحق العودة للاجئين.. هذه ثوابت...".

ويؤكد الفلسطينيون أن حق العودة الذي نص عليه القرار 194 الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة ينطبق على كل الفلسطينيين الذين اضطروا لترك بلادهم ابتداء من 1948 قبيل إعلان قيام إسرائيل وأبنائهم وأحفادهم، لكن الولايات المتحدة وإسرائيل بشكل خاص ترفضان الاعتراف به.
وأعلنت واشنطن الشهر الماضي إلغاء حوالي 300 مليون دولار من المساعدات المخصصة للفلسطينيين لا سيما لبرامج مساعدة في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة.

وكانت الولايات المتحدة خفضت أساسا بداية العام الحالي من مساهمتها للأونروا ولم تقدم سوى 60 مليون دولار مقابل 370 مليون دولار في العام 2017، فيما تحتاج الوكالة إلى نحو 200 مليون دولار لسد العجز هذا العام.

وقال الرزاز إن "هناك حملة كبيرة وحراكا من جلالة الملك عبدالله الثاني على المستوى العالمي وقبول على المستوى الأوروبي والعالمي لدعم الأونروا نتيجة هذه الجهود. لن نقف مكتوفي الأيدي أمام هذا".

ويسعى الأردن لعقد مؤتمر الأسبوع المقبل في نيويورك لدعم وكالة الأونروا وتأمين تمويل إضافي.

ويشارك وزير خارجية الأردن أيمن الصفدي الخميس المقبل في اجتماع وزاري يضم السويد وتركيا والاتحاد الأوروبي واليابان وألمانيا وأمين عام الأمم المتحدة لدعم الأونروا.

ويبلغ عدد اللاجئين الفلسطينيين في الأردن نحو 2.2 مليون لاجئ وفق الأمم المتحدة.

عمان -وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق