بعد وصفه بـ"الميت السريري".. حزب الدعوة يتهيأ لعقد مؤتمره العام





تاريخ النشر: 2018-10-14 19:35:17


 رجح قيادي بارز في حزب الدعوة الإسلامية عقد المؤتمر العام للحزب خلال الشهرين المقبلين، مبينا أن المؤتمر سيعمل على إعادة القوى المنشقة عن الحزب لصفوفه مجددا.

وقال علي الأديب في تصريح صحافي، إن “المؤتمر العام لحزب الدعوة الإسلامية سيعقد خلال الشهرين المقبلين”، مؤكدا أن “الموعد لم يحدد لغاية الان”.

وأضاف الأديب، أن “المؤتمر سيعمل على اعادة القوى المنشقة عن الحزب الى صفوفه”، مؤكدا “وجود جملة مقترحات بهذا الصدد”.

وكانت صحيفة “الأخبار” اللبنانية كشفت في تقرير لها، اول امس الجمعة، عن قرب انعقاد مؤتمر عام لحزب الدعوة الإسلامية من اجل لملمة الاوراق، مشيرة إلى أن الحزب يواجه “الموت السريري”.

وانتخب مجلس النواب الجديد في (16 ايلول 2018) محمد الحلبوسي رئيساً له كما انتخب حسن كريم لمنصب النائب الاول وبشير الحداد لمنصب النائب الثاني، قبل ان ينتخب برهم صالح رئيساً للجمهورية الذي كلف عادل عبد المهدي بتشكيل الحكومة الجديدة.

ويخوض رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي مفاوضات تشكيل الحكومة المقبلة قبل انتهاء المدة المقررة لتقديم كابينته الوزارية في (2 تشرين الثاني 2018)، في وقت اعلنت مصادر سياسية عن طلب عبد المهدي من الكتل السياسية ترشيح اربعة اسماء لكل وزارة.

وجرت الانتخابات البرلمانية في (12 من شهر ايار 2018) في بغداد والمحافظات وسط اجراءات امنية مشددة، وأعلنت مفوضية الانتخابات بعدها بساعات، أن نسبة المشاركة بلغت 44% بمشاركة أكثر من 10 ملايين شخص من اصل 24 مليوناً يحق لهم المشاركة في الانتخابات.

وجاءت النتائج تصدر تحالف سائرون التي يدعمها مقتدى الصدر اولا على مستوى المحافظات يليه تحالف الفتح الذي يتزعمه هادي العامري، ومن ثم ائتلاف النصر الذي يتزعمه رئيس الوزراء حيدر العبادي.

وشهدت الايام التي تلت الانتخابات جدلا واسعا بيين الاوساط السياسية دفع مجلس النواب الى عقد جلسة والتصويت على تعديل قانون الانتخابات بينها اعادة العد والفرز اليدوي للنتائج.

وكالات /م







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق