استحداث وزارات جديدة.. وحديث سياسي عن تفاصيلها





تاريخ النشر: 2018-10-18 21:55:40


 اكد تحالف سائرون، الخميس, ان استحداث وزارات جديدة في الوقت الحاضر غير ممكن بسبب رغبة رئيس الحكومة المكلف عادل عبد المهدي بتقليص الوزارات لا زيادتها, مشيرا الى وجود دعوات باستحداث وزارتي المرآة والسياحة. 

وقال القيادي بالتحالف النائب عباس عليوي في تصريح صحافي، إن “رئيس الحكومة المكلف عادل عبد المهدي يسعى الى تقليص الوزارت الحكومية وليس استحداث وزارات جديدة وان استحدثها في الوقت الحاضر غير ممكن”. 

واضاف عليوي، أن “هناك دعوات لاعادة وزارتي المرآة والسياحة , الا انها غير ممكنة بالوقت الحاضر وربما تتحول هذه الدعوات الى مطالبات نيابية تعرض مستقبلا على مجلس النواب”. 

وكانت صحيفة “الشرق الأوسط” السعودية كشفت في تقرير لها اليوم الخميس عن وجود محاولات لإعادة وزارتي المرأة والسياحة والآثار حيث يمكن منح العرب السنة إحدى هاتين الوزارتين 

وانتخب مجلس النواب الجديد في (16 ايلول 2018) محمد الحلبوسي رئيساً له كما انتخب حسن كريم لمنصب النائب الاول وبشير الحداد لمنصب النائب الثاني، قبل ان ينتخب برهم صالح رئيساً للجمهورية الذي كلف عادل عبد المهدي بتشكيل الحكومة الجديدة. 

ويخوض رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي مفاوضات تشكيل الحكومة المقبلة قبل انتهاء المدة المقررة لتقديم كابينته الوزارية في (2 تشرين الثاني 2018)، في وقت اعلنت مصادر سياسية عن طلب عبد المهدي من الكتل السياسية ترشيح اربعة اسماء لكل وزارة. 

وجرت الانتخابات البرلمانية في (12 من شهر ايار 2018) في بغداد والمحافظات وسط اجراءات امنية مشددة، وأعلنت مفوضية الانتخابات بعدها بساعات، أن نسبة المشاركة بلغت 44% بمشاركة أكثر من 10 ملايين شخص من اصل 24 مليوناً يحق لهم المشاركة في الانتخابات. 

وجاءت النتائج تصدر تحالف سائرون التي يدعمها مقتدى الصدر اولا على مستوى المحافظات يليه تحالف الفتح الذي يتزعمه هادي العامري، ومن ثم ائتلاف النصر الذي يتزعمه رئيس الوزراء حيدر العبادي. 

وشهدت الايام التي تلت الانتخابات جدلا واسعا بيين الاوساط السياسية دفع مجلس النواب الى عقد جلسة والتصويت على تعديل قانون الانتخابات بينها اعادة العد والفرز اليدوي للنتائج. 

وأعلنت المحكمة الاتحادية العليا، في (19 آب 2018)، عن مصادقتها على نتائج الانتخابات النيابية والمرشحين الفائزين، مؤكدة أن قرار المصادقة صدر باتفاق الاراء.

العراق / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق