بترايوس: برلمان العراق يضم أشخاصاً كانوا في السجن عندما كنت قائداً للقوات الاميركية هناك





تاريخ النشر: 2018-10-27 11:36:43


ديفيد بترايوس، المدير السابق لوكالة الاستخبارات المركزية وقائد القوات الأمريكية السابق في العراق

(بغداد اليوم)  متابعة  - قال ديفيد بترايوس، المدير السابق لوكالة الاستخبارات المركزية (CIA) ، إن الأسلحة في العراق ليست تحت سيطرة الدولة فيما اشار الى ان برلمان البلاد الحالي يضم اشخاصاً كانوا في السجن خلال فترة توليه قيادة القوات الاميركية بعد عام 2007.
وذكر بترايوس، وهو قائد القوات الأمريكية السابق في العراق، خلال مشاركته في منتدى حوار المنامة، أن " الاسلحة في العراق حالياً ليست في غالبيتها تحت سيطرة الدولة وهذا امر يدعو للتوقف ".


واشار الى انه " في البرلمان العراقي الآن أشخاص كانوا في السجن عندما كان قائدا للقوات الأمريكية في العراق ، وهو امر مثير للريبة والقلق".
وأشار الجنرال الأمريكي المتقاعد إلى أن "العقوبات المرتقبة على إيران مطلع شهر نوفمبر ستكون مختلفة"، مؤكداً أن "الإدارة الأميركية الحالية لا يبدو أنها ستقدم تنازلات لإيران كما فعلت الإدارة السابقة، وأن على الشركات أن تختار بين الولايات المتحدة وإيران".


وأكد على ضرورة "وقف أنشطة إيران النووية"، ووقف دعمها لما وصفه بـ "الميليشيات الإرهابية"، مشيراً إلى أن "طهران زادت من تدخلها في المنطقة".

العراق / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق