الديمقراطيون: مهلة 10 أيام لنشر إقرارات ترامب الضريبية





تاريخ النشر: 2019-04-14 12:37:33


أمهل الديمقراطيون في الكونغرس الأمريكي مصلحة الضرائب حتى الـ23 من أبريل الجاري، لتقديم الإقرارات الضريبية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وحذر ريتشار نيل، رئيس لجنة موازنة الضرائب والميزانية في مجلس النواب الأمريكي، في رسالة بتاريخ السبت، وكالة الإيرادات الداخلية من أن التقاعس عن تنفيذ طلبه تقديم الإقرارات الضريبية الشخصية والتجارية لترامب على مدى ست سنوات، بحلول 23 أبريل الجاري، "سيُفسَّر على أنه رفض"، وفق ما ذكرته وكالة "رويترز".

وكانت الإدارة الأمريكية قد تجاوزت المهلة الأصلية لتقديم الإقرارات المحددة حتى الـ10 من أبريل الجاري.

ويريد الديمقراطيون إقرارات ترامب الضريبية بإطار تحقيقاتهم في احتمال وجود تضارب مصالح، نتيجة استمرار ملكيته لمصالح تجارية ضخمة حتى في أثناء شغله منصب الرئيس.

وقال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين: "أنا متأكد من أننا سنلتزم هذه المهلة، لكني لن أقدم أي التزام، بصورة مبكرة، عما إذا كنا قادرين على إنجاز المراجعة القانونية قبل انتهاء المهلة"، مضيفاً: "لدينا أشخاص يعملون بجد لبلوغ هذا الهدف".

وشدد منوتشين على أهمية عدم تحويل مصلحة الضرائب إلى "سلاح" سياسي.

تجدر الإشارة إلى أنه في حال رفضت مصلحة الضرائب تقديم الإقرار الضريبي، سيؤدي ذلك إلى مرافعات قضائية أمام محكمة فيدرالية. وسيعود القرار النهائي في هذه القضية إلى المحكمة الأمريكية العليا.

وكان ترامب قد رفض الكشف عن إقراراته الضريبية خلال الحملة الانتخابية في عام 2016 وبعد توليه منصب الرئاسة، مؤكداً أن إقراراته تحت رقابة مصلحة الضرائب.

ويسعى الديمقراطيون في الكونغرس إلى الاطلاع على إقرارات ترامب بإطار التحقيق في تعارُض مصالح محتمل، علماً أن ترامب لا يزال يسيطر على أصول ومشاريع مختلفة على الرغم من توليه منصب الرئاسة.

واشنطن / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق