ترامب يسجل انتصارا نهائيا على الكونغرس في حرب اليمن





تاريخ النشر: 2019-05-03 09:28:49


 فشل مجلس الشيوخ الأميركي الخميس في إبطال حق النقض (الفيتو) الذي استخدمه الرئيس دونالد ترامب ضد قرار ينهي الدعم العسكري الأميركي للتحالف بقيادة السعودية في حرب اليمن، في انتصار لسياسة البيت الأبيض القائمة على مواصلة دعم المملكة.
وصوت المجلس بأغلبية 53 صوتا مقابل 45 لصالح القرار، ليخفق في حشد أغلبية الثلثين اللازمة لإبطال حق النقض برغم انضمام بضعة أعضاء جمهوريين من رفاق ترامب إلى الديمقراطيين في دعم ما يعرف بمشروع قانون صلاحيات الحرب.
لكن الإدارة الأميركية وكثيرا من رفاق ترامب في الكونغرس قالوا إن القرار غير مناسب لأن القوات الأميركية تقدم دعما يشمل إعادة تزويد الطائرات بالوقود ولا تقدم دعما بقوات قتالية.
وذكرت الإدارة أيضا أن الإجراء من شأنه أن يضر بالعلاقات في المنطقة ويضعف قدرة الولايات المتحدة على منع انتشار التطرف العنيف.
وينصّ مشروع القانون على أنّ صلاحية "إعلان الحرب" منوطة بالكونغرس وليس بالرئيس، على الرّغم من أنّ العديد من الرؤساء المتعاقبين، جمهوريين وديموقراطيين، تجاوزوا هذه الصلاحيات وأناطوا بأنفسهم إعلان الحرب.
وبحسب مشروع القانون فإنّ "الكونغرس، بناء عليه، يطلب من الرئيس سحب القوات المسلّحة من العمليات الحربية في الجمهورية اليمنية أو التي تؤثر عليها، باستثناء" العمليات العسكرية ضد تنظيم القاعدة، وذلك في غضون 30 يومًا من بدء سريان القانون.
وكان هذا ثاني فيتو يستخدمه ترامب خلال رئاسته وأخفق المشرعون في إبطالهما.
وشكّل صدور القرار في وقت سابق هذا العام أول مرة يقر فيها مجلسا النواب والشيوخ بندا في قانون صلاحيات الحرب يقيد قدرة الرئيس على إرسال قوات للمشاركة في عمليات دون موافقة الكونغرس.
وقال مؤيدو القرار إنهم يريدون استعادة سلطات الكونغرس الدستورية في إعلان الحرب.
وتدعم الولايات المتحدة الحملة الجوية بقيادة السعودية في اليمن بمهام لإعادة تزويد الطائرات بالوقود في الجو فضلا عن دعم يتعلق بجمع المعلومات والأهداف.
واشنطن / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق