الموت يغيّب عميد المسرح العراقي سامي عبد الحميد





تاريخ النشر: 2019-09-29 13:30:19


 فجعت الأوساط الفنية العراقية صباح اليوم الأحد، بخبر وفاة عميد المسرح العراقي الفنان سامي عبد الحميد عن 91 عاما.
ويعتبر سامي عبد الحميد من مؤسسي المسرح العراقي، وهو من مواليد محافظة المثنى جنوبي العراق لعام 1928، وحاصل على شهادة الحقوق ودبلوم من الأكاديمية الملكية لفنون الدراما في لندن وماجستير في العلوم المسرحية من جامعة أوريغون الأمريكية، وشغل منصب رئيس اتحاد المسرحيين العرب، وكان عضوا في لجنة المسرح العراقي والمركز العراقي للمسرح، ونقيبا سابقا للفنانين العراقيين.
وألف عبد الحميد عدة كتب تخص الفن المسرحي، كما كتب عشرات البحوث حول المسرح العراقي والعربي، وحصل على الكثير من الجوائز والأوسمة، منها جائزة التتويج من مهرجان قرطاج، ووسام الثقافة التونسي من رئيس جمهورية تونس، وجائزة الإبداع من وزارة الثقافة والإعلام العراقية، وجائزة أفضل ممثل في مهرجان بغداد للمسرح العربي الأول.


ومن أشهر أعماله الإخراجية المسرحية ثورة الزنج، وملحمة جلجامش، وبيت برناردا، والبا، وانتيغوني، والمفتاح، وفي انتظار غودو، وعطيل في المطبخ، وهاملت عربيا، والقرد كثيف الشعر.

 


المصدر: RT







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق