واشنطن تبدي قلقها على الارواح في التظاهرات الشعبية ضد الاحزاب والمنظمات في العراق!





تاريخ النشر: 2019-10-01 22:33:11



قال مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية، اليوم الثلاثاء 1 اكتوبر/تشرين الاول 2019، إن الولايات المتحدة على علم وتتابع المظاهرات التي يشهدها العراق، داعيا جميع الأطراف إلى تخفيف حدة التوتر.

وقال المسؤول، إن “المظاهرات الشعبية عنصر أساسي في كل الديمقراطيات، ولا مكان للعنف في هذه التظاهرات”.

وأردف أن التقارير التي تتحدث عن سقوط ضحايا بينهم قتيلان “مقلقة للغاية”.

وقتل مدنيان وأصيب نحو 200 شخص بجروح أثناء تفريق القوات الأمنية بالقوة تظاهرات في بغداد وجنوب البلاد، مستخدمة الرصاص الحي والمطاطي والغاز المسيل للدموع، في أولى حركات الاحتجاج المطلبية التي تواجهها الحكومة التي تسلمت السلطة قبل 11 شهراً، بحسب ما أفاد به مراسلون من وكالة فرانس برس
 وتجمع العديد من المتظاهرين وسط العاصمة للتنديد بالفساد والمطالبة بالخدمات وتوفير فرص عمل في بغداد.

ووفق بيان لوزارة الصحة العراقية فإن الجرحى بلغ عددهم 160 مدنيا و40 من القوات الأمنية.

الخارجية الامريكية







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق