عودة النزاعات العشائرية في ديالى مجدداً والقوات الأمنية تفرض إجراءات مشددة





تاريخ النشر: 2019-11-17 14:20:17


 أفاد مصدر أمني في محافظة ديالى، السبت (16 تشرين الثاني 2019)، بأن المحافظة شهدت عودة التوترات والنزاعات العشائرية في مركز ناحية ابي صيدا، مشيراً الى أن القوات الأمنية فرضت إجراءات مشددة.
وقال المصدر  إن "التوترات العشائرية عادت بقوة الى مركز ناحية ابي صيدا (30 كم شمال شرق بعقوبة)، بعد نشوب اشتباكات في ساعة متأخرة من مساء يوم امس، بعد اطراف عشائرية متنازعة فيما بينها باستخدام الاسلحة النارية".
وأضاف، أن "الاشتباكات لم تسفر عن أي اصابات بشرية لكنها اثارت قلق وفزع العوائل"، لافتاً الى أن "الاجهزة الامنية سارعت الى تطويق الموقف وفرض اجراءات مشددة قبل ان تسيطر على الاوضاع ".
واشار المصدر الى أن "ملف ابي صيدا معقداً للغاية وبحاجة الى تدخل حكومي وأمني عالي المستوى، لحسمه لان بقاء الاوضاع على حالها قد تدفع الاوضاع الى ما لا يحمد عقباه".
وتشهد ابي صيدا للأسبوع الثالث على التوالي، توترات عشائرية عقب موجة اغتيالات دامية ضربت الناحية نهاية شهر تشرين الاول الماضي.

العراق / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق