جونسون يُزايد ببريكست لانتزاع فوز في الانتخابات البرلمانية





تاريخ النشر: 2019-11-30 18:23:09



 قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الجمعة، إن "بريطانيا ستغادر الاتحاد الأوروبي بحلول 31 يناير/كانون الثاني على أبعد تقدير إذا فاز حزب المحافظين بأغلبية في الانتخابات التي تجرى خلال أسبوعين".

وقال جونسون لمحطة 'إل.بي.سي' الإذاعية "إذا تمكنا من الحصول على أغلبية عاملة فسوف نصل لنقطة الخروج يوم 31 يناير على أبعد تقدير".

وأكد أيضا أنه لا يرى أي داع لتمديد الفترة الانتقالية بعد خروج بريطانيا من الاتحاد إلى نهاية عام 2020.

وعندما سُئل عما إذا كان يفضل رئاسة الوزراء أو مغادرة بريطانيا للاتحاد الأوروبي، أجاب "أفضل أن نخرج من الاتحاد الأوروبي، بإمكاني أن أقول لك هذا".

وفي سياق الانتخابات البرلمانية المرتقبة، قال جونسون إنه من الأفضل ألا يتدخل الرئيس الأميركي دونالد ترامب في الانتخابات البريطانية المرتقبة، عندما يزور لندن لحضور قمة حلف شمال الأطلسي الأسبوع المقبل.

وأضاف جونسون الذي يتقدم حزب المحافظين المنتمي له في استطلاعات الرأي قبيل الانتخابات التي تجرى في 12 ديسمبر/كانون الأول، "ما لا نفعله عادة كحلفاء وأصدقاء مقربين هو التدخل في الحملات الانتخابية لبعضنا البعض".

وأضاف لإذاعة 'إل.بي.سي' "أفضل شيء يمكن فعله عندما يكون هناك أصدقاء وحلفاء مقربون مثل الولايات المتحدة وبريطانيا، هو عدم تدخل أي جانب في انتخابات الجانب الآخر".

لكن ترامب خاض بالفعل في الانتخابات، حيث صرح في أكتوبر/تشرين الأول بأن زعيم حزب العمال المعارض جيريمي كوربين سيكون اختيارا "سيئا جدا" لبريطانيا، وبأنه ينبغي على جونسون إبرام اتفاق مع نايجل فاراج زعيم حزب بريكست.

واستغل كوربين إشادة ترامب بجونسون للهجوم على المحافظين في حملته، حيث قال إنهم سيبيعون أجزاء من هيئة الخدمات الصحية الوطنية التي تديرها الدولة وتحظى بشعبية واسعة، لشركات أميركية بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إذا فازوا في الانتخابات.

وذكرت صحيفة صن البريطانية الجمعة أن زعماء بارزين في حزب المحافظين يخشون أن يتفوه ترامب خلال زيارته التي تستمر يومين بما قد يؤثر سلبا على حملتهم.

ولم ينأى ترامب بنفسه عن الخوض في السياسة البريطانية خلال زيارات سابقة، بما في ذلك انتقاده لسياسة رئيسة الوزراء السابقة تيريزا ماي بشأن انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي.

وخلال مقابلة استمرت ساعة مع محطة 'إل.بي.سي'، رد خلالها جونسون على أسئلة المستمعين، تعهد بأن تغادر بريطانيا التكتل بحلول 31 يناير/كانون الثاني إذا فاز حزبه بأغلبية فاعلة في البرلمان.

لندن _ وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق