الناطق باسم حركة النجباء نصر الشمري: تم اختياري عضوا في لجنة تنظيم مظاهرة مقتدى الصدر يوم 24 كانون الثاني2020





تاريخ النشر: 2020-01-17 22:55:42



دعا المتحدث باسم حركة النجباء، نصر الشمري المتظاهرين في ساحات الاحتجاج إلى المشاركة في المظاهرة ضد القوات الأميركية في العراق التي دعا إليها زعيم التيار الصدر مقتدى الصدر ليوم الجمعة 24 كانون الثاني 2020.

وقال الشمري في تصريحات 15 كانون الثاني 2020، خلال استضافته في برنامج “وجهة نظر” على قناة دجلة، إن “قرار الفصائل المسلحة ضد القوات الأميركية ليس قرارا مفاجئا بل نابع من موقف ثابت”.

وأضاف أن “فصائل المقاومة لم تهاجم المتظاهرين، بل تحدثت عن بعض المندسين”، مؤكداً أن “الفصائل تساند المطالب الحقة للمتظاهرين، وكان صوتنا عاليا وتحدثنا عن الفساد والتقصير الحكومي”.

وأكد، أن “السبب في كل المشاكل هو الاحتلال الأميركي والتحكم الاميركي بشؤون البلاد”، مبيناً ان “اي مشروع لخدمة العراق لا تقبل به واشنطن، ولا يمكن الحديث عن مشروع واحد نفذته الولايات المتحدة الأميركية”.

واتهم الشمري الولايات المتحدة بدعم “استمرار الفوضى والمشاكل في العراق”، مشدداً أن “القوات الأميركية استهدفت قطعات الجيش والحشد الشعبي، وقصفتهم عشرات المرات بذريعة النيران الصديقة خلال الحرب ضد داعش”.

وتابع، أن “التظاهرات المطلبية كانت استفتاءً شعبياً، وحققت نتائج ملموسة منها استقالة الحكومة وتشريع قانون الانتخابات، وعلى رغم من وجود مماطلة لكنها حققت نتائج مهمة”، موضحاً أن “التظاهرات ضد القوات الأميركية هي أيضاً استفتاء شعبي”.

وأشار المتحدث باسم حركة النجباء، إلى “اختياره كعضو في اللجنة المركزية المنظمة للمظاهرة ضد القوات الأميركية”، داعياً المتظاهرين في ساحات الاحتجاج إلى “التواجد في طليعة التظاهرات ضد القوات الأميركية”.

ويشهد العراق، منذ 1 تشرين الأول / اكتوبر 2019 مظاهرات سلمية بدأت في العاصمة العراقية بغداد، ثم انتقلت الى المدن العربية الشيعية ضد الاحزاب والمنظمات التي تحكم العراق منذ 2003 والتي قتل واصيب وأختطف فيها الآلاف المواطنين العراقيين وحسب مفوضية حقوق الانسان الحكومية، تعرض 32 متظاهر للإغتيال و458 للقتل و2800 للإعتقال غير المختطفين والآلاف المصابين منذ مطلع تشرين الاول اكتوبر2019 في العراق.

العراق / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق