بعد توجيه الكاظمي حول المخطوفين والمغيبين.. مفوضية تخاطبه بشأن مصير 8000 سني





تاريخ النشر: 2020-05-18 11:33:27



 كشفت مفوضية حقوق الانسان في العراق، عن أعداد "المغيبين" من المناطق السنية المحررة من تنظيم "داعش"، وذلك بعد توجيه اطلقه رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي حول "المخطوفين والمغيبين"، داعية إياه للعمل على كشف مصيرهم وتحرير ما تبقى على قيد الحياة منهم.
وقال عضو المفوضية انس العزاوي، إن "آخر احصائية لأعداد المغيبين من ابناء المناطق المحررة بلغت أكثر من ثمانية الاف شخص"، مبينا أن "هذا الرقم سجل بشكل رسمي، بعد تقديم شكاوى من قبل ذويهم".
وأوضح العزاوي، أن "هناك الكثير من الأهالي، لم يقدموا اي شكاوى حتى اللحظة"، مرجحا أن تكون "اعداد المغيبين، أكبر من العدد الرسمي المذكور بكثير".
وبين العزاوي أن "بعض هؤلاء المغيبين ربما قد قتلوا ودفنوا في مقابر لم تكشف بعد، ورغم ذلك يجب كشف مصيرهم"، لافتا الى أن "هناك الكثير منهم مازالوا على قيد الحياة، ومهمة حكومة الكاظمي، الآن كشف مصيرهم وتحرير ما تبقى منهم على قيد الحياة".
ووجّه رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي خلال زيارته وزراة الداخلية ببغداد، في وقت سابق بضرورة الإسراع بالكشف عن مصير المخطوفين والمغيبين .
وأمر الكاظمي، الخميس الماضي، بتشكيل لجنة لتقصي الحقائق عن وجود سجون حكومية سرية يحتجز فيها متظاهرون.

العراق / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق