أردوغان يعلنها “جاهزون لتقديم كل الدعم للثـ ـوار في مصر من أجل الاطاحة بالإنقـ ـلابي السيسي”





تاريخ النشر: 2020-09-26 11:45:37


تحت شعار “جمعة الغـ ـضب”، خرج مصريون في مظاهرات لليوم السادس على التوالي احتـ ـجاجا على تردي الأحوال المعيشية وهـ ـدم المنازل، لكن قوات الأمـ ـن واجهت المحتـ ـجين بالقوة.

هذا وقد علق المتحدث الرسمي بإسم الجمهورية التركية فقال “تركيا قيادة وشعبا جاهزة لتقديم كافة الدعم للثـ ـوار في مصر من أجل الاطاحة بالإنقـ ـلاب والنظام الحاكم “.

وخرجت المظاهرات عقب صلاة الجمعة في مناطق بالقاهرة والجيزة وفي قرى وبلدات عدة من دمياط شمالا وحتى المنيا وسوهاج والأقصر جنوبا، حيث ردد المتظاهرون هتافات تؤكد على مشروعية مطالبهم وتدعو لرحيل الرئيس عبد الفتاح السيسي، وتواصلت الاحتجاجات خلال ساعات الليل.

وقالت مصادر رسمية إن شخصين على الأقل قـ ـ ـتـ ـلا وأصيـ ـ ـب آخرون برصـ ـ ـاص قوات الأمن في قرية البليدة بمحافظة الجيزة.

وتصدت قوات الأمن للمتظاهرين في مناطق عدة بإطلاق الخـ ـ ـرطوش وقنابل الغاز المدمع، وقالت مصادر للجزيرة إن الأمن اعـ ـتـ ـقـ ـل عشرات المتظـ ـاهرين في محافظتي الجيزة ودمياط.

كما ذكرت صحيفة محلية مقربة من السلطة أن السلطات اعـ ـتـ ـقـ ـ لت أشخاصا بدعوى تحريـ ـ ـضهم على قطع طريق الأوتوستراد بالقاهرة.

وفي ذات السياق فقد أظهرت مقاطع فيديو متظاهرين يقطعون طريق الأوتوستراد في القاهرة قرب منطقة سجـ ـون طرة، مرددين هتافات ضد السيسي، كما خرجت مظاهرة في ضاحية حلوان جنوبي القاهرة.
وفي محافظة الجيزة، خرجت مظاهرات في قرى أم دينار والمنصورية والكداية ومنشية فاضل وكذلك في منطقتي كفر الجبل ونزلة السمان قرب أهرامات الجيزة.

وتصدت قوات الأمن لمظاهرة بمنطقة ميت رهينة في مركز البدرشين بمحافظة الجيزة بإطلاق قنابل الغاز، وأضرم المتظاهرون النار في إطارات سيارات لمواجهة محاولات الفض.

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديوهات لمظاهرات في عدد من المحافظات المصرية، قالوا إنها لمواطنين خرجوا، أمس الجمعة، للمطالبة برحيل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، فيما عرف بـ«جمعة الغضب».

وحسب الفيديوهات، التي تناولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي، فإن قرى العطف وأم دينار ومدينة 6 أكتوبر في محافظة الجيزة ومنطقة شبرا الخيمة في محافظة القليوبية، وقرى في محافظتي المنيا وسط مصر، ودمياط، شمال مصر، شهدت مظاهرات استجابة لدعوات المقاول والفنان المصري المعارض محمد علي للتظاهر تحت شعار «جمعة الغضب 25 سبتمبر».

كما وردد المتظاهرون هتافات «ارحل يا سيسي» و«السيسي عدو الله» فيما لاتزال «هاشتاغات» «جمعة الغضب 25 سبتمبر» و«ارحل يا سيسي» تتصدر قائمة الوسوم الأعلى تداولا على موقع التغريدات القصيرة «تويتر».

هذا وكان الحراك الأبرز يتركز في قرى محافظة الجيزة التي انطلقت منها شرارة تظاهرات سبتمبر/ايلول الحالية، كما تحرك المتظـ ـاهرون في عدد من المناطق الأخرى مثل منطقة الكونيسة في الهرم.

وطالب علي، السيسي وحكومته بفتح الميادين العامة، كي يعرفوا الأعداد الحقيقية للمتظاهرين الرافضين لحكمه والمطالبين بإسقاطه، وذلك على غرار ما قام به السيسي في تظاهرات 30 حزيران/ يونيو 2013.

وكانت قوات الأمن شنت حملة اعتـ ـ ـقـ ـ الات في المناطق التي اشتعلت فيها شرارة التظاهرات مثل أطفيح والكداية وغيرها، كما قامت بعدد من الإجراءات لاحتواء الغضب مثل تمديد عملية التصالح على البناء حتى نهاية تشرين الأول/أكتوبر.

مصر / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق