مخاوف من اقدام المالكي على عمليات اعدام جماعية لمعتقلين في سجون سرية قبل رحيله





تاريخ النشر: 0000-00-00 00:00:00


كشفت منظمة عراقية معنية بحقوق الانسان عن ان مقربين من رئيس الوزراء السابق نوري المالكي يديرون سجون سرية في بغداد تشهد تنفيذ عمليات اعدام جماعية لمعتقلين بدوافع طائفية ودعت المنظمة الأمم المتحدة ومنظمات دولية أخرى للتدخل لمنع حملات الاعدام الجماعية بحق المئات من المعتقلين في سجون سرية يشرف عليها مقربون من المالكي وقال رئيس منظمة السلام العراقية لحقوق الإنسان، محمد علي إن خمسة سجون سرية في مناطق الكاظمية وبغداد الجديدة والكرادة والجادرية والمطار يقبع فيها ما يقرب من تسعمائة معتقل سيتم تبييضها هذه الأيام من خلال تصفيتهم من قبل ميليشيات مدعومة من المالكي قبل تسليمه السلطة منعاً لاكتشافها بعد رحيله. وأوضح، أن غالبية المعتقلين في تلك السجون لم يعرضوا على المحاكم، أو يمروا على سجلات وزارة العدل، كما أنهم غير مدرجين في سجلات الصليب الأحمر العراقي ومفوضية حقوق الإنسان كي يصبحوا مفقودين في حال جرى تصفيتهم،علما ان ذووهم لا يعلمون مكان تواجدهم منذ اعتقالهم. العراق / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق