طلعات جوية فرنسية فوق العراق مع مؤتمر دولي في باريس





تاريخ النشر: 2014-09-16 10:53:38


اكد وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لودريان الذي يزور الامارات حاليا ان بلاده ستنفذ الطلعات الاستكشافية الاولى في العراق اعتبارا من الاثنين، وذلك فيما تتحرك واشنطن مع حلفائها لضرب تنظيم الدولة الاسلامية. وتتزامن زيارة لودريان الى المنطقة مع بدء المؤتمر الدولي حول الامن في العراق الذي تستضيفه باريس. ودعا الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند في بداية المؤتمر شركاءه الغربيين والعرب الى الالتزام "بوضوح وصدق وقوة الى جانب السلطات العراقية" معتبرا ان "لا وقت نهدره" امام تهديد تنظيم الدولة الاسلامية، كما دعا دعم المعارضة السورية المعتدلة "بكل السبل". وقال لودريان في قاعدة الظفرة امام حوالي مئتي عسكري فرنسي بينهم طيارون، "اعتبارا من صباح اليوم، سنقوم باولى الطلعات الاستكشافية بموافقة السلطات العراقية والسلطات الاماراتية". وبعيد القاء لودريان كلمته، اقلعت مقاتلتان فرنسيتان من طراز رافال من القاعدة بحسبما افادت وكالة الأنباء الفرنسية. وفي باريس، دعا الرئيس العراقي فؤاد معصوم الاثنين في مقابلة مع اذاعة "اوروبا 1" الى تدخل جوي سريع ضد تنظيم الدولة الاسلامية وذلك قبل بدء المؤتمر. وصرح معصوم "نحن بحاجة لتدخل جوي"، وذلك بينما يجتمع ممثلو عشرون دولة في باريس لتنسيق التعبئة ضد التنظيم. وقال "نريد تدخلا لوجستيا قبل كل شيء خصوصا تدخلا بالسبل العسكرية". وتابع معصوم "عسكريا لسنا بحاجة الى جنود ليقاتلون ميدانيا في العراق. نحن بحاجة لتدخل جوي وتغطية جوية... من الضروري ان يتدخلوا بسرعة لانهم اذا تاخروا، اذا تاخر هذا التدخل وهذا الدعم للعراق، ربما احتل داعش (تنظيم الدولة الاسلامية) اراض اخرى". وذكر لودريان ان زيارته الى الامارات "تاتي في ظل ظروف بالغة الخطورة". واشار الى زيارة الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الى العراق الجمعة والتي اعلن خلالها استعداد فرنسا للمساهمة سياسيا وعسكريا في التوصل الى حل للازمة بطلب من حكومة بغداد. وقال الوزير للعسكريين الفرنسيين المتمركزين في قاعدة الظفرة الواقعة على بعد 30 كيلومترا جنوب غرب العاصمة الاماراتية ابوظبي "كونوا متاهبين للتدخل". واضاف "ان فرنسا تقف مستعدة في هذه اللحظات المصيرية بالنسبة للامن، لان داعش، هذه الدولة الاسلامية المزعومة، تهدد ايضا امن فرنسا". ويعقد لودريان اجتماعا مع ولي عهد ابوظبي الشيخ محمد بن زايد ال نهيان يشرح خلاله خصوصا الدور الفرنسي في التحالف الدولي ضد المتطرفين الاسلاميين الذين يسيطرون على مناطق واسعة في سوريا والعراق. ولن تنحصر المباحثات بالوضع في العراق بل ستشمل ايضا الوضع في ليبيا. ويغادر الوزير الفرنسي الامارات عصرا متوجها الى مصر. الظفرة (أبوظبي) - وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق