لماذا غير داعش استراتيجيته الهجومية في الأنبار





تاريخ النشر: 2014-11-04 09:22:24


كشف مصدر امني في محافظة الانبار عن ان تنظيم داعش في المحافظة بدأ بتغيير استراتيجيته التي كان يعتمدها في شن هجماته على المناطق الخاضعة تحت سيطرة القوات الامنية والعشائر. وقال إنه يعتمد الآن في شن الهجمات على الاليات المدرعة والهمرات العسكرية التي غنمها المتشددون من الجيش العراقي. وقال المصدر إن "عناصر داعش باتوا قوة كبيرة من ناحية التسليح في محافظة الانبار، وهناك معلومات تشير الى ان عناصر التنظيم قد هيأوا الان العديد من المدرعات وناقلات الجند المدرعة والهمرات العسكرية لشن المزيد من الهجمات ضد المدن الخارجة عن سيطرتهم". وأوضح ان "الاليات المدرعة التابعة لعناصر تنظيم داعش تتواجد بالقرب من مدينة الرمادي مركز محافظة الانبار وهناك تخوف من ان تستخدم تلك الاليات لشن هجوم واسع لعناصر التنظيم على المدينة". وكان عضو في مجلس النواب عن محافظة الانبار احمد السلماني قد اكد ان المحافظة لاتزال صامدة وتقاتل عناصر تنظيم "داعش"، مشيرا الى ان عناصر داعش باتوا يشكلون تهديدا كبيرا على تلك المناطق. ويتمركز عناصر تنظيم "داعش" في مبنى جامعة الانبار على بعد نحو 2 كم عن مركز مدينة الرمادي قبل نحو سبعة اشهر، فيما عزز التنظيم سيطرته في المنطقة الغربية من المحافظة بعد ان احكم قبضته على قضاء هيت القريب من قضاء حديثة الاستراتيجي. بغداد / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق