تعزية ومواساة لرحيل فقيد الأمة والعراق الشيخ الجليل المجاهد الدكتور حارث الضاري رحمه الله / عراقييوا المهجر في أوروبا





تاريخ النشر: 2015-03-15 13:30:36


بسم الله الرحمن الرحيم ببالغ الأسى والحزن تلقينا نبأ وفاة المغفور له بإذن الله الشيخ الجليل المجاهد الدكتور حارث الضاري , رحمه الله وتغمده بواسع رحمته ومغفرته وأسكنه فسيح جناته مع الشهداء والصديقين , كل نفس ذائقة الموت , وإنا لله وإنا إليه راجعون , البقاء لله وحده . وفي الوقت الذي نتقدم به باسمنا شخصياً وبأسم عراقييوا المهجر في أوروبا بأحر التعازي والمواساة لعائلة الفقيد ولأخينا الدكتور مثنى حارث الضاري شخصياً , فإننا على ثقة تامة بأن شيخنا المجاهد الكبير إن رحل عنا جسداً فإنه لم ولن يموت فكراً وشعلة تنير طريق الأجيال وومقاومةً لكل أشكال الظلم والتعسف والبغي والعدوان , الذي ناضل من أجله الشيخ وأفنى عبر مسيرة حياته الخالدة عمره في مقاومة الباطل أياً كان حتى آخر لحظة في حياته وهو ينازع سكرات الموت , وأن أخانا المناضل الدكتور مثنى بحول الله وقوته سيكون خير خلف لخير سلف , وسيواصل نفس الدرب والمسيرة الوطنية التي سلكها وناضل من أجلها أجداده وآبائه عبر التاريخ , وختم بها حياته المناضل الكبير وصاحب القامة والهمة العالية المغفور له والده رحمه الله وألهمنا جميعاً الصبر والثبات على فقدانه في هذا الظرف العصيب الذي تمر به أمتنا ووطننا العراق العظيم . الفاتحه على روحه الطاهره ,,, عراقييوا المهجر في أوروبا







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق