العبادي يتوسط لدى إيران لتحرير باقي المختطفين الأتراك في العراق





تاريخ النشر: 0000-00-00 00:00:00


كشفت مصادر سياسية وأمنية، عن طلب رئيس الوزراء، حيدر العبادي، وساطة إيرانية لإطلاق سراح باقي المواطنين الأتراك، الذين اختطفوا على يد مليشيا مسلحة أطلقت على نفسها اسم "فرق الموت" الأسبوع الماضي في بغداد. وقال مصدر رفيع في وزارة الداخلية العراقية، في تصريحات اوردتها صحيفة "العربي الجديد" اللندنية، إن العبادي طلب من السفير الإيراني في بغداد، حسن دنائي فر، التدخل لإطلاق سراح باقي الرهائن الأتراك، وعددهم 16 شخصاً بينهم ثلاثة مهندسين. وأضاف المصدر، وهو عميد بوكالة الاستخبارات الداخلية، أن "التحقيقات التي أجرتها الشرطة وجهاز مكافحة الإرهاب أكد ضلوع أحد فصائل الحشد الشعبي في العملية، ونجحت في نقلهم من بغداد وتوزيعهم على محافظات ومناطق مختلفة". وقال المصدر، بحسب الصحيفة، إن عدم استجابة المليشيا لفتوى المرجع الشيعي، علي السيستاني، إطلاق سراح المختطفين فوراً، أكد أنها "من الفصائل ذات المرجعية الإيرانية، ما دفع بالعبادي الى طلب وساطة طهران". بغداد / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق