العراق يتسلح بطائرات كورية لمكافحة الارهاب





تاريخ النشر: 2013-12-13 10:06:15


بغداد وسول تبرمان صفقة تفوق قيمتها مليار دولار لشراء طائرات مقاتلة خفيفة لملاحقة الارهابيين ومعدات عسكرية وتدريبية..... قالت شركة كوريا ايروسبيس إنداستريز الكورية الجنوبية الخميس انها وقعت عقدا مع العراق لتصدير 24 مقاتلة خفيفة بقيمة 1.1 مليار دولار. وقالت الشركة في بيان ان الصفقة التي تصدر بموجبها سول طائرات تي-50 تتضمن أيضا تدريب طيارين عراقيين ودعما آخر لسلاح الجو العراقي وهو ما قد يرفع القيمة الاجمالية الى ملياري دولار. ووفقا لتقارير عرافية فإن الصفقة التي ابرمت في بغداد الخميس يبلغ حجمها 2.1 مليار دولار ، وهي أكبر صفقة تبرمها كوريا الجنوبية في مجال تصدير المعدات الدفاعية. ووقع الجانبان على الاتفاقية بحضور رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي. وتتضمن الصفقة 24 طائرة وتدريب الطيارين بمبلغ 1.1 مليار دولار، ومليار دولار أخرى قيمة معدات عسكرية تورد على مدار 25 عاما. ويعد العراق الدولة الرابعة التي تستورد هذا النوع من الطائرات الكورية بعد كل من إندونيسيا وتركيا وبيرو. وصرح مصدر مسؤول في قطاع صناعات الفضاء والطيران الكوري بأنه سيتم تصدير أول دفعة من هذه الصفقة إلى العراق في شهر أكتوبر/ تشرين اول 2015. وأضاف أن هناك محاولات حاليا من أجل تصدير المزيد من الطائرات المقاتلة الكورية إلى دول أخرى بما فيها الفلبين وبيرو وبوتسوانا. من جانبه قال المالكي ان "شراء هذه الطائرات جاء لاغراض التدريب والاعمال العسكرية المتوسطة، وان المفاوضات انتهت باختيار القوة الجوية العراقية بعد دراسة مستفيضة لهذا النوع من الطائرات لإنسجامه مع متطلبات العمل، وهذه الصفقة هي بداية لرفع اداء وزارتي الدفاع والداخلية في مجال الدفاع عن البلاد ومكافحة الارهاب". واعرب وزير الصناعات العسكرية في جمهورية كوريا الجنوبية لي يونغ جول عن امله في ان يسهم الاتفاق في رفع مستوى الصداقة بين البلدين، مؤكدا ان بلاده ستبذل جهدها من اجل ايصال هذه الطائرات المتطورة، في موعدها المحدد. سيول / وكالات







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق