دعوات لايقاف عقوبة الاعدام في العراق كونها اصبحت ذات نزعة انتقامية





تاريخ النشر: 2013-12-17 10:02:45


اعتبرت لجنة حقوق الإنسان في مجلس النواب، اليوم الاثنين، أن عقوبة الإعدام في العراق أصبحت ذات نزعة انتقامية خارج الأطر القانونية، مطالبة بإيقاف العقوبة، فيما أشارت إلى أن سمعة العراق الدولية في مجال العدالة على المحك. وقال رئيس اللجنة سليم الجبوري في بيان صدر، اليوم، إن 'عقوبة الإعدام في العراق أصبحت ذات نزعة انتقامية تجاوزت الأطر القانونية إلى الدوافع السياسية'، مشددا على ضرورة 'إيقافها لضمان تنفيذ العدالة بشكل شفاف'. وأضاف الجبوري، وهو عضو في الائتلاف الدولي لمناهضة عقوبة الإعدام، أن 'المجتمع الدولي وائتلافه لمناهضة عقوبة الإعدام وجميع المنظمات العالمية لحقوق الإنسان تقف موقفا حازما ضد ما يجري في العراق'، مؤكدا أن 'سمعة العراق الدولية في مجال العدالة على المحك'. بحسب السومرية نيوز وكانت وزارة العدل أكدت، في (13 تشرين الأول 2013)، أن إلغاء عقوبة الإعدام في العراق من اختصاص السلطة التشريعية وليس من صلاحيتها، مشيرة إلى أن إصدار أحكام الإعدام تخضع للاستئناف والتمييز من لجنة قضائية تضم 30 قاضياً. وأعلنت وزارة العدل، في (10 تشرين الأول 2013)، عن تنفيذها أحكام الإعدام بحق 42 مداناً بتهمة 'الإرهاب' بينهم امرأة، مبينة أن تنفيذ تلك الأحكام جاء بعد اكتسابها الدرجة القطعية ومصادقة رئاسة الجمهورية عليها. يذكر أن القضاء العراقي يسمح بعقوبة الإعدام في نحو 50 جريمة، منها 'الإرهاب'، والاختطاف، والقتل، وتتضمن أيضا جرائم أخرى مثل الإضرار بالمرافق والممتلكات العامة.







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق